احتجاجات في مدينة بنغازي الليبية وإصابات في صفوف المتظاهرين

قوانين المنتدى
Bookmark and Share
- أخبار سياسية أمنية من العراق، الأردن، سوريا، فلسطين، إسرائيل، البحرين، الكويت، سلطنة عمان، قطر، المملكة العربية السعودية، الإمارات العربية المتحدة، اليمن، مصر، المغرب، تونس، الجزائر، ليبيا، السودان، الصومال، جيبوتي، إرتيريا، قبرص، تركيا، إيران، أفغانستان وباكستان...

Re: احتجاجات في مدينة بنغازي الليبية وإصابات في صفوف المتظاه

مشاركةبواسطة Chavez » 04 مارس 2011 07:43

«زوال الوكيل الليبي» يؤرّق أوروبا من تدفّق المهاجرين

بروكسل | تفتح الثورات العربية مجمل الملفات بين الغرب والعالم العربي، إلّا ملف «الصراع العربي الإسرائيلي». المسؤولون والإعلاميون والخبراء والوزراء مستعدون لـ«نبش» كل الملفات ودراسة نسبة مساهمتها، إما في التغطية على مسبّبات انطلاق الثورات أو في زرع بذورها، إلا أنهم جميعاً ينظرون إلى وجهة لا تصوّب البتة إلى ملف الوضع في فلسطين. لا يمنع هذا من إبقاء درجة عالية من البرودة في معالجة انعكاسات هذه الثورات على الأوضاع الأوروبية. ومن أهم الانعكاسات، التي بدأت موجة التحذير منها بالتصاعد، هو ملف «المهاجرين».

[hide-show]الحديث عن جموع مهاجرين هاربة من أراضي الثورات والعنف هو حديث «مربح إعلامياً»، إذ إنه يستثير مسألة الخوف من «أهل الجنوب الفقير الزاحفين إلى الشمال الغني»، وهو شعار يروّج له ويحمله اليمين الأوروبي المتطرف، لكن أيضاً اليمين الوسطي، وبات عاملاً انتخابياً في بعض البلدان الأوروبية على نحو يمكن القول معه، إن «الربيع العربي» بات له دور في صنع السياسة الأوروبية الداخلية.
والواقع إن الاتحاد الأوروبي يخشى انهيار «الضوابط الأمنية»، التي «رتّبها» مع الأنظمة المنهارة في ليبيا وتونس لكبح اندفاع المهاجرين نحو شواطئه، إضافةً إلى الأزمة الاقتصادية التي يمكن أن تدفع المزيد من المهاجرين نحو الشمال.
وقد عبّرت سيسيليا مالمستروم، مفوّضة شؤون المهاجرين والأمن في المفوضية العامة للاتحاد، عن خشيتها بالقول «نحن قلقون بشدة من تطور الأوضاع في شمال أفريقيا»، كأنها تجيب إجابة غير مباشرة على تهديد القذافي بأن انهيار نظامه يعني «وصول جحافل المهاجرين من كل أطراف أفريقيا إلى أوروبا»، أي سقوط الاتفاق السابق والتعهد بمنع أي هجرة غير شرعية. اتفاق قبض ثمنه القذافي من إيطاليا.
وكانت مالمستروم قد زارت ليبيا في تشرين الأول من العام الماضي لـ«دراسة التعاون مع السلطات الليبية»، لأنها تدرك أنّ «مئات الألوف من المهاجرين تنتظر للزحف على أوروبا»، كما ذكر لـ«الأخبار» أحد المقربين من المفوضية، الذي ردّد بأن «أوروبا ليست مستعدة لاستقبال مثل هذه الأعداد» في حال وصولها، إضافةً إلى أنها سوف «تزيد من حدة الخطاب المعادي للمهاجرين والإسلام عموماً».
أما كلود غيان، «رجل ثقة» الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي منذ أكثر من عشر سنوات، الذي خرج من الظل لتسلّم وزارة الداخلية، فقد أعلن في أول مداخلة له في البرلمان الفرنسي أن «مهمته الأولى هي التصدي للهجرة غير الشرعية»، وذلك في صدى لتصريح ساركوزي قبل يومين في مداخلة تلفزيونية، الذي جاء فيه «نعرف جميعاً ما هي النتائج المترتبة على هذا النوع من التراجيديا بالنسبة إلى تيارات الهجرة غير المنضبطة والإرهاب».
إلا أن معظم المسؤولين الأوروبيين لا يشاطرونه هذا الرأي: وزير الخارجية البلجيكي ستيفين فانكير رأى أن تهديد القذافي بـ«فتح حنفيات الهجرة غير الشرعية هو تهديد سخيف»، بينما أكد وزير خارجية اللوكسمبورغ جان أسيلبورن أنه «لا يخاف من تهديدات رجل يطلق النار على شعبه».
في المقابل، شدد وزير الخارجية التشيكي كارل شوارتزنبرغ على أن «انهيار نظام القذافي يمكن أن يمثّل كارثة» لأنه سوف يأخذ بطريقه كل الضوابط السابقة، ويفتح باب الهجرة إلى الشواطئ الإيطالية. رغم هذا فإن ألمانيا وفرنسا وبريطانيا ترفض أيّ حديث عن «تخصيص ميزانية لمعالجة آثار الهجرة غير الشرعية»، كما تطالب إيطاليا، خوفاً من أن يمثّل هذا «نوعاً من عرض مغر» للمهاجرين.
قدّ يفسر هذا إرسال عدد من الدول الأوروبية طرّادات وبواخر حربية إلى عُرض شواطئ ليبيا تحت مبررات عدة، إلا أن أكثر من مراقب يؤكد أن الهدف الأول هو «الحلول محل قوات حرس الشواطئ الليبية» لمنع عبور المهاجرين الأفارقة والليبيّين والتونسيين، الذين يمكن أن تدفعهم الظروف إلى محاولة الوصول إلى أوروبا.
فرنسا أرسلت أول من أمس حاملة الطوافات «ميسترال» في مهمة، وصفها الناطق الرسمي في الخارجية بأنها «إنسانية»، تهدف إلى نقل ما يزيد على ٦٠٠٠ مصري من جانب الحدود التونسية إلى بلادهم. وقد ذكر أحد المقربين من ملف ليبيا في الحلف الأطلسي أنّ نسبة كبيرة من الدول التي تعارض التدخل العسكري في ليبيا لا تفعل ذلك فقط لأسباب سياسية يمكن تبريرها، بل لأن «أيّ تدخل عسكري يفرض واجبات على الدول المشاركة في الحملة»، وفي مقدمتها «تأمين الغذاء والملاذ الآمن» لمن يهرب من مناطق القتال.
مواقف السياسيين الأوروبيين مبنية بطريقة مباشرة على مصالحهم السياسية المحلية، وهذا ما يسمح بسماع شريحة واسعة من الآراء التي تقترح وقف تدفق المهاجرين بالقوة العسكرية في عُرض البحر، بعدما «زال الوكيل الليبي»، وهو ما جرى بعد إعلان إطلاق عملية «هرمس ٢٠١١» ونشر قوات في جنوب إيطاليا وفي محيط مالطا والدفع بمزيد من القطع البحرية.

بسام الطيارة - العدد ١٣٥٤ الجمعة ٤ شباط ٢٠١١[/hide-show]
Chavez
Advanced Member
Advanced Member
 
مشاركات: 771
اشترك في: 07 ديسمبر 2008 00:58
مكان الإقامة: Lebanon
الجنس: Male
الإحصائيات والأدوات:
Get more followers

Re: احتجاجات في مدينة بنغازي الليبية وإصابات في صفوف المتظاه

مشاركةبواسطة DoOdY » 04 مارس 2011 08:00

الدباشي لـ«الأخبار»: نهاية سريعة وكارثية للقذافي

نيويورك| ترأس نائب مندوب ليبيا الدائم لدى الأمم المتحدة، إبراهيم الدباشي، حركة التمرد الدبلوماسية ضد العقيد معمر القذافي في الأيام الأولى من الثورة الحالية، مفتتحاً، وبقية أعضاء بعثة ليبيا في الأمم المتحدة وعدداً من البعثات في أوروبا، عملية العصيان الدبلوماسي على دكتاتور طرابلس، لكن الدباشي تجاوز هؤلاء الآخرين في ملاحقة مجلس الأمن الدولي من أجل عقد جلسات مشاورات طارئة تكللت بإصدار القرار 1970 فجر الأحد الماضي.
قرار وضع النظام الليبي تحت الملاحقة من جانب محكمة الجنايات الدولية، ووضع ليبيا تحت الفصل السابع، وسمح بتجميد أموال القذافي وعائلته ومساعديه، وبتفتيش وسائل النقل الليبية ضمن آلية منع استيراد السلاح أو تصديره.

[hide-show]خطوات ضغطت كثيراً على النظام، إلا أنها كانت موضع انتقاد، إذ عدّها البعض تفريطاً بالسيادة لمصلحة الأجنبي. اليوم يحق لأي دولة تفتيش الشحنات الآتية إلى ليبيا، حتى لو كانت إسرائيل. ومن المؤكد أن وضع دولة ما تحت هذا الفصل (السابع) أسهل بكثير من رفعه عنها، كما برهنت التجربة العراقية، غير أن الدباشي يستبعد أي صعوبة في خروج بلاده لاحقاً من تحت الفصل السابع، ويقول لـ «الأخبار» «الوضع في ليبيا مختلف تماماً عن الوضع في العراق. هنالك شعب للأسف يُقتل على يد حاكمه. وعندما يتحقق الانتصار سيكون الشعب الليبي كله على قلب واحد. ونحن ليست لدينا طوائف أو خلافات. هذه الانتفاضة وحّدت الجميع وأظهرت أن هناك كفاءات ليبية عالية ومثقفين. الشعب متعلم، لكنه كان مدفوناً بفعل هذا الطاغية».
الدباشي يتوقع نصراً حاسماً سريعاً على العقيد معمر القذافي، الذي «لن يفلت من يد الشعب أو يتمكن من خوض حرب عصابات ضد النظام الجديد، رغم اتساع مساحة ليبيا وانفتاحها على الدول الأفريقية والعربية المجاورة، وتمتعه بمال وفير». ويتابع «نحن واثقون بأنه لن يفلت، لأنه ليس لديه أنصار بالمعنى الحقيقي. لديه مرتزقة ومأجورون، لكن ماله لن يدوم طويلاً. وإذا شعروا بأنه ليس لديه مال فسينسحبون تباعاً. المسألة مسألة وقت وسنرى مفاجآت في الأيام المقبلة».
وأكد الدباشي أن «القذافي لديه حاويات من النقد الأجنبي ومن السبائك الذهبية كانت قد هُربت في الثمانينيات من طرابلس إلى الجنوب. ونعلم أنه كان يعدّها لمثل هذا اليوم. ومن غير المستبعد أنه سيحاول استغلالها إلى أقصى حد ممكن، لكن إذا واصل شراء المتظاهرين والمرتزقة بها كما يفعل الآن، فأعتقد أنها لن تدوم له طويلاً».
ويؤكّد نائب المندوب الليبي أن استقبال أيّ دولة للقذافي ورجاله «لن يكون على حساب العدالة والقصاص طبقاً للقانون». ويقول «نشجع كل الدول على أن تجد له مخرجاً، لكن الشعب الليبي معروف بتسامحه. وفي النهاية القانون يجب أن يطبّق. وإذا كان مسؤولاً عن جرائم، وأعتقد أنه مسؤول عن جرائم ضد الإنسانية، فهذه جرائم لا تسقط بالتقادم، ويجب أن يحاسَب عليها بالقانون. الشعب لن يعامله كما عامل هو الشعب الليبي في السابق، بل سيعامله وفقاً للقانون».
ويحذر الدباشي من أنه في حال مواصلة القذافي العناد، فإنه سيتعرض لملاحقة مزدوجة من الشعب ومن المجتمع الدولي. ويعرب عن معارضة الشعب الليبي لأيّ تدخل عسكري أجنبي على الأراضي الليبية، مستثنياً الحشود البحرية الحالية قبالة الساحل الليبية «إذا كانت تهدف إلى مساعدة الشعب الليبي، كأن تلجأ إلى شل الاتصالات بين القذافي ووحداته من المرتزقة، فذلك شيء جيد وسيساعد الشعب الليبي».
ويبدي الدباشي ثقة بـ «تحقيق نصر حاسم وقريب على العقيد وأنصاره». ويقول «شعبنا بالكامل ثائر ضد العقيد القذافي، ومن بقوا معه، فإما من المرتزقة أو من الليبيين الذين أغدق عليهم من المال ما يبقي ولاءهم له. وبعض ممن يواصلون القتال معهم هم من اللجان الثورية المتورطة في الكثير من الأعمال الإجرامية». ويشير إلى «مبالغ تدفع لأيّ متظاهر يظهر في صورة تشير إلى سيطرة القذافي على المدن الليبية، لكن ليس لدى القذافي أي فرصة ولو واحداً في المئة لكي يبقى في السلطة. فالشعب مصر على التخلص منه سلماً أو حرباً، لكن تشبّثه بالسلطة هو فقط لكسب الوقت. ونهايته ستكون كارثية».
ولا يستبعد الدباشي لجوء القذّافي إلى استخدام أسلحة كيماوية ضدّ الشعب. ويقول «كل شيء ممكن. هذا رجل مجنون ويمكن أن يستخدم كل شيء، لكنه إذا استخدمها فستلحق به أيضاً الضرر. مع ذلك يتصرف القذافي أحياناً خارج نطاق العقل والمنطق، وكل شيء ممكن. إذا كانت لديه أسلحة كيماوية ذات نطاق تأثير محدود فمن الممكن أن يستعملها».
ويؤكّد الدباشي أن حكم القذافي ارتكز طيلة أكثر من أربعة عقود على الخوف، «كرّس الإرهاب ضد شعبه، كرس الاضطهاد والعنف. فبنى جداراً عالياً جداً من الخوف، وكاد الشعب الليبي يصل إلى مرحلة اليأس قبل أن يتخلص من الدكتاتور، الذي لا يتوانى عن ارتكاب أيّ نوع من الجرائم من أجل الاحتفاظ بالسلطة، لكن الثورات تفجّرت في العالم العربي بدءاً من تونس، فقال الليبيون لأنفسهم: إذا كان التونسيون والمصريون شجعاناً، فنحن لسنا أقل شجاعة منهم. شعبنا كان يكافح الإيطاليين بإمكانات أقل من الإمكانات المتوافرة لديه في الوقت الحالي».

نزار عبود - العدد ١٣٥٢ الأربعاء ٢ آذار ٢٠١١[/hide-show]
DoOdY
Advanced Member
Advanced Member
 
مشاركات: 689
اشترك في: 07 ديسمبر 2008 00:28
مكان الإقامة: United States
الجنس: Female
الإحصائيات والأدوات:
Get more followers

Re: احتجاجات في مدينة بنغازي الليبية وإصابات في صفوف المتظاه

مشاركةبواسطة Zeinab » 04 مارس 2011 08:59

بري في رسالة إلى شافيز: القذافي ارتكب جريمة في حق لبنان وشعبه بإخفائه الإمام الصدر

بعث الرئيس بري رسالة إلى الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز تشرح الجرائم التي ارتكبها معمر القذافي التي تخطت حدود بلاده، والجريمة التي ارتكبها في حق لبنان والإنسانية بإخفائه الإمام السيد موسى الصدر ورفيقيه الشيخ محمد يعقوب والصحافي عباس بدر الدين. وجاء في الرسالة: "إن غضب الشعب الليبي وثورته اليوم ما هما إلا تعبير عن مظاهر الشكوى والظلم اللذين يتعرض لهما من حاكمه معمر القذافي، الذي لا تزال سجونه ملأ بالآلاف من الليبيين الأبرياء ويداه ملطختان بدماء شعبه المقهور.

إن جرائم معمر القذافي قد تخطت حدود بلاده إلى العالم، وسبق له أن ارتكب في حق لبنان جريمة إنسانية نكراء تمثلت بإخفاء قائد وطني عظيم هو الإمام السيد موسى الصدر بعدما دعاه رسميا إلى ليبيا مع رفيقيه الشيخ محمد يعقوب والصحافي الأستاذ عباس بدر الدين، في تاريخ 31/8/1978. إن هذه الجريمة المتمادية التي ارتكبت في حق لبنان وشعبه مرفوعة اليوم أمام أعلى محكمة في لبنان. وسيكون يوم الرابع من آذار 2011 يوما للنظر في هذه القضية بعدما صدر قرار اتهامي في حق معمر القذافي شخصيا مع مجموعة من مساعديه، وهو مسؤول أيضا عن الإعداد لعمليات إجرامية معروفة في عدد من الدول العربية والأجنبية وكذلك الجرائم الخطيرة التي قام بها أخيرا ولا يزال تجاه شعبه".

وختم الرئيس بري: "أردت من وراء هذه الرسالة توضيح صورة هذا الشخص الإجرامية، آملا دعم وحدة الشعب الليبي ومساعدتنا على تحرير الإمام السيد موسى الصدر مؤسس المقاومة الوطنية اللبنانية ورفيقيه من سجون هذا المجرم وكذلك مساعدة الشعب الليبي على التخلص من حكمه الجائر".

03 آذار, 2011
Zeinab
Advanced Member
Advanced Member
 
مشاركات: 637
اشترك في: 23 فبراير 2009 13:31
مكان الإقامة: Lebanon
الجنس: Female
الإحصائيات والأدوات:
Get more followers

Re: احتجاجات في مدينة بنغازي الليبية وإصابات في صفوف المتظاه

مشاركةبواسطة Maya » 04 مارس 2011 19:57

وزراء الخارجية العرب رفضوا التدخّل الأجنبي

لكنهم أنذروا القذافي بتأييد الحظر الجوي


هيمنت تطورات الثورة الشعبية والأحداث الدموية التي تشهدها ليبيا منذ أسبوعين على اجتماع الدورة العادية لمجلس وزراء الخارجية العرب أمس وانتهى الاجتماع العاصف الذي دام أكثر من ست ساعات إلى تلويح الوزراء بدعم خطط مثارة في عواصم غربية لـ "فرض حظر جوي" فوق الأراضي الليبية لمنع الطائرات الحربية التابعة للعقيد معمر القذافي من قصف المدنيين في المناطق التي خرجت عن سيطرته. لكن الوزراء أكدوا "رفضهم القاطع لكل أشكال التدخل الأجنبي في ليبيا" و"ضرورة الحفاظ على الوحدة الوطنية للشعب الليبي وسيادته وسلامة ووحدة أراضيه".

[hide-show]وقال الوزراء، الذين اجتمعوا تحت ظلال هبات شعبية عارمة أدركت نحو ثلث حكومات الدول الأعضاء في الجامعة العربية، أن دولهم "لا يمكنها أن تقف مكتوفة إزاء ما يتعرض له الشعب الليبي من سفك للدماء"، وقرروا استمرار التشاور "في شأن أنجع السبل لحماية وضمان سلامة وأمن المواطنين الليبيين بما في ذلك اللجوء إلى فرض حظر جوي بالتنسيق بين الجامعة العربية والاتحاد الأفريقي".
ووجه مجلس الجامعة، الذي استهل اجتماعه بالوقوف دقيقة صمت حدادا على "شهداء الثورات العربية" الأخيرة "تحية إكبار وإجلال لشهداء التظاهرات والاحتجاجات الشعبية السلمية الليبية"، وعبروا عن "ابلغ مشاعر الأسى والأسف لسقوط مئات الضحايا البريئة وآلاف الجرحى والمصابين" في صفوف المواطنين المنتفضين، ووصف المجلس الممارسات القمعية لنظام العقيد الليبي بأنها "جرائم"، وندّد بـ "تجنيد مرتزقة أجانب واستخدام الرصاص الحي والأسلحة الثقيلة في مواجهة المتظاهرين"، وطالب بـ"وقف فوري لكل أعمال العنف والاحتكام إلى حوار وطني يستجيب للمطالب المشروعة للشعب الليبي واحترام حقه في حرية التعبير عن الرأي".
كما رفض المجلس "الاتهامات الخطيرة" التي وجهتها السلطات الليبية إلى "بعض رعايا الدول العربية المقيمين في ليبيا"، في إشارة إلى تصريحات القذافي ونجله سيف الإسلام عن أن مواطنين مصريين وتونسيين حرضوا على الاحتجاجات والتظاهرات المشتعلة في المدن الليبية منذ منتصف الشهر الماضي.
ودعا مجلس الجامعة إلى "تقديم دعم عربي منسق وعاجل لكل من تونس ومصر والسودان لإيواء وإجلاء رعايا البلدين (الأولين) ورعايا الدول الأخرى" الذين يتدفقون على الحدود هربا من الأحداث الدموية في ليبيا. وأعاد المجلس تأكيد قراره الصادر الأسبوع الماضي بعد اجتماع على مستوى المندوبين "تعليق" تمثيل الحكومة الليبية في الجامعة، ورفع الوزراء العرب توصية إلى القمة المقبلة، التي تقرر تأجيلها من 29 آذار الجاري إلى "موعد أقصاه 15 أيار المقبل"، بالنظر في "التزام الحكومة الليبية أحكام ميثاق الجامعة" والمحوا إلى احتمال تجميد عضوية ليبيا في الجامعة العربية.
وكان رئيس الدورة الحالية لمجلس الجامعة وزير الشؤون الخارجية العماني يوسف بن علوي استهل الاجتماع باعتراف بثقل الأجواء التي تفرضها التمردات الشعبية العربية الواسعة النطاق التي لم تفلت منها بلاده، فقال في كلمته الافتتاحية أن "امتنا العربية تمر بمرحلة دقيقة وتعيش أحداثا ضخمة لم يسبق لها مثيل في تاريخها الحديث". ووصف هذه الأحداث بأنها "زلزال بشري مجيد سيقود إلى ميلاد نهضة عربية جديدة تقوم على أكتاف الأجيال الشابة"، داعيا مؤسسات الجامعة إلى "البدء بفكر جديد يتناغم مع مسيرة النهضة"، واقترح أن يقتصر جدول أعمال الاجتماع على "مناقشة بند واحد هو صياغة آفاق العمل العربي المشترك لمواكبة هذه المسيرة".
غير أن بن علوي استدرك محذرا مما سماه "التغاضي عن تدخلات خارجية" اعتبر أنها تسعى إلى "تغيير مسار هذه النهضة أو التأثير فيها وإخراجها عن الأهداف التي يبتغيها الشباب العربي".
على صعيد آخر، حض وزراء الخارجية العرب الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي على "الاعتراف بدولة فلسطينية مستقلة ضمن حدود 4 حزيران 1967".
وطالبوا اللجنة الرباعية الدولية بالضغط على إسرائيل كي "تكف عن انتهاكاتها للشرعية الدولية وتتجاوب مع استحقاقات عملية السلام"، التي حملوا الدولة العبرية "المسؤولية الكاملة عن تعثرها بسبب التعنت والإصرار على الاستمرار في الاستيطان كبديل من السلام على رغم الإجماع الدولي على عدم قانونية وشرعية المستوطنات".
ووجه الوزراء "الشكر للدول أعضاء مجلس الأمن التي صوتت لصالح القرار العربي الخاص بإدانة الاستيطان الإسرائيلي"، و"دانوا بشدة استخدام الولايات المتحدة حق النقض (الفيتو) ضد مشروع هذا القرار" الذي جرى التصويت عليه منتصف الشهر الماضي.
أما الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى، فأعلن لدى افتتاح الاجتماع أن "هذا هو الاجتماع الوزاري الأخير للأمين العام الحالي (للجامعة)" في إشارة إلى انه سيترك منصبه بعده.
وكان موسى قال في وقت سابق انه ينوي ترشيح نفسه للانتخابات الرئاسية المصرية التي لم يتحدد موعدها بعد.

القاهرة – من جمال فهمي – النهار 3 آذار 2011[/hide-show]
Maya
Advanced Member
Advanced Member
 
مشاركات: 817
اشترك في: 07 ديسمبر 2008 00:23
حقل مخصص: من غير ليه !
مكان الإقامة: Lebanon
الجنس: Female
الإحصائيات والأدوات:
Get more followers

Re: احتجاجات في مدينة بنغازي الليبية وإصابات في صفوف المتظاه

مشاركةبواسطة حنان » 04 مارس 2011 21:01

ليبيا تخفي معظم أصولها بالداخل

Image
ليبيا أبقت جزءا من أموالها في نظامها المصرفي تحسبا لعقوبات محتملة (الفرنسية-أرشيف)

قال تقرير أميركي إن المؤسسة الليبية للاستثمار، وهي صندوق الثروة السيادية الليبي يخفي معظم أصوله البالغة 70 مليار دولار في ليبيا ومصارف أخرى في الشرق الأوسط لا تصل إليها العقوبات الدولية، يأتي ذلك في وقت تتعرض فيه الأصول الليبية في الخارج إلى التجميد.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية أن ليبيا تعلمت دروسًا من فترة العقوبات الغربية الطويلة، وأبقت جزءًا كبيرًا من أصول صندوق ثروتها السيادي في النظام المصرفي الليبي العالي السيولة.

[hide-show]وقال مسؤولون عملوا بشكل وثيق مع الصندوق، إن العمل الداخلي فيه بقي لغزًا لأن القصور الذاتي البيروقراطي وغياب الخبرة في الاستثمار منعاه من أن يكون أكثر نشاطًا، فقد أجري أول استثمار له عام 2008، رغم أنه تأسس عام 2006.

وأشار المسؤولون إلى أن الجزء الأكبر من أموال الصندوق موجود بالفعل في ليبيا، وفي دول شرق أوسطية لا تبلغها العقوبات.

ويؤكد مصرفيون أن بعض احتياطي الصندوق تديره مصارف الاستثمار الليبية حتى إنها هيمنت عليه في أول أيامه، ويقولون إن إبقاء الأموال في النظام المصرفي الليبي جاء نتيجة الخبرة الطويلة لليبيين مع العقوبات الغربية.

وإضافة إلى صندوق الثروة السيادي، يملك المصرف المركزي الليبي احتياطات بقيمة 110 مليارات دولار أي 160% من الناتج المحلي الإجمالي.

وضيقت الثورة الشعبية من دائرة صداقات القذافي، التي تتضمن عائلة روثشيلد والأمير البريطاني أندرو ومفوض التجارة الأوروبي السابق بيتر ماندلسون والمستثمر الشهير ستيفن شوارزمان، الرئيس التنفيذي لشركة الاستثمار الخاص الأميركية بلاكستون، وصاحب مجموعة كارليلي ديفيد روبنشتاين.

مزيد من التضييقات

من جهتها قالت السلطات البريطانية اليوم الجمعة إنها ضبطت مبلغ 100 مليون جنيه (160 مليون دولار) من العملة الليبية وجد على متن سفينة متجهة إلى ليبيا فقامت بإعادتها إلى ميناء هارويتش.

ووسعت النمسا اليوم الجمعة قائمة الأصول الليبية المجمدة لتشمل نائب رئيس المؤسسة الليبية للاستثمار مصطفى زرتي بسبب روابط محتملة مع الدائرة المقربة من الزعيم الليبي معمر القذافي.

وقال محافظ البنك المركزي النمساوي هذا الأسبوع إن عملاء ليبيين لديهم نحو 1.67 مليار دولار مودعة في البنوك النمساوية وإنه يحاول معرفة كم من هذا المبلغ يرتبط بمن تشملهم العقوبات.

وبدأت عدة دول استهداف الصندوق وأولها أميركا التي أعلنت تجميد ما قيمته 32 مليار دولار من الأصول الليبية، بما في ذلك أصول المؤسسة الليبية للاستثمار، وبريطانيا التي ذكرت صحيفة فايننشال تايمز اليوم أنها جمّدت أصوله ومن ضمنها أسهمه في بنك "أتش أس بي سي".

المصدر: وكالات 4/3/2011[/hide-show]
حنان
Senior Member
Senior Member
 
مشاركات: 372
اشترك في: 07 ديسمبر 2008 00:40
مكان الإقامة: Egypt
الجنس: Female
الإحصائيات والأدوات:
Get more followers

Re: احتجاجات في مدينة بنغازي الليبية وإصابات في صفوف المتظاه

مشاركةبواسطة حنان » 06 مارس 2011 15:24

بعد السيطرة على مدينة البريقة

ثوار ليبيا يزحفون نحو راس لانوف


[ flash ]

أفاد مراسل الجزيرة بأن الثوار الليبيين المناهضين للعقيد معمر القذافي يزحفون نحو مدينة راس لانوف وسط البلاد بعد أن سيطروا على مدينة العقيلة في الشرق، في حين تشهد العاصمة طرابلس في هذه الأثناء مواجهات بين الكتائب الأمنية الموالية للقذافي ومتظاهرين يطالبون برحيله.

ونقل مراسل الجزيرة عبد العظيم محمد من منطقة الغراميد القريبة من العقيلة عن ناشطين من الثوار إن نحو سبعة آلاف مسلح توجهوا إلى منطقة راس لانوف لمساندة الثوار هناك، وذلك بعد أن بلغتهم أنباء عن انشقاق داخل الكتيبة الأمنية الموالية للقذافي في تلك المنطقة.

[hide-show]وأضاف المراسل أن أخبارا وصلت إلى الثوار في العقيلة والغراميد تفيد بأن قائد الكتيبة الأمنية الموالية للقذافي في رأس لانوف قد انسحب من المعركة الدائرة هناك.

وأكد أن آلاف الثوار المسلحين في العقيلة والغراميد هبوا بعد سماعهم هذه الأنباء واتجهوا بأسلحتهم نحو راس لانوف وسرت غربي البلاد، وهي المناطق التي قيل إن كتائب القذافي الأمنية انطلقت منها نحو البريقة وأجدابيا في اليومين الأخيرين.

ومن جهته قال الضابط في المجلس العسكري الموالي للثورة في بنغازي العقيد عبد الله المهدي إن الثوار يتجهون نحو راس لانوف وإن هدفهم القادم هو العاصمة طرابلس لو تم تحييد الطيران الموالي للقذافي.

وقال عبد الله المهدي في حديث للجزيرة ظهر اليوم إن أغلب مقاتلي الكتائب الأمنية الموالية للقذافي ليسوا ليبيين، بل بعضهم مرتزقة وآخرون منحت لهم الجنسية الليبية.

Image
خارطة تبين المدن الثائرة ضد القذافي (اضغط هنا للتكبير)

معارك بالزاوية

ومن جهته نقل مراسل الجزيرة بيبه ولد مهادي عن مصادر وشهود عيان من مدينة الزاوية غربي ليبيا أن هذه المدينة –التي يسيطر عليها الثوار- تشهد معارك ضارية بين الثوار والقوات الموالية للقذافي.

وأضاف أن هذه المصادر تفيد بأن "مجزرة حقيقية" تجري في الزاوية، وأن ما لا يقل عن خمسين قتيلا سقطوا في المواجهات التي جرت اليوم، واستخدمت فيها قوات القذافي أسلحة فتاكة.

وفي اتصال هاتفي مع مراسل الجزيرة عبد الجبار منصور في منطقة الحرشة -وهي المدخل الغربي لمدينة الزاوية- قال إن مواجهات عنيفة تجري بين المتظاهرين والكتائب الأمنية الموالية للقذافي.

وأشار إلى أن هناك عددا من القتلى والجرحى حسب شهود، مؤكدا أن السلطات الليبية منعت وصول سيارات الإسعاف إلى المكان.

وأفادت مصادر من المدينة بأن قوات القذافي قصفتها بالهاون، واشتبكت بالرشاشات الثقيلة مع الثوار ووحدات من الجيش الليبي انضمت إليهم.

وقال الناشط الحقوقي عبد الحميد الشيخ إن كتائب القذافي تستخدم قذائف الهاون ومضادات الدبابات ضد الثوار في مدينة الزاوية، وذلك بعد أن انطلقت مظاهرات عارمة بعد صلاة الجمعة تطالب برحيل القذافي.

ومن أجدابيا شرقي البلاد أفاد صحفي بأن مضادات أرضية يملكها الثوار منعت طائرات حربية من ضرب أهداف في المدينة، التي كانت طائرة حربية تابعة للقذافي قد قصفت فيها صباح اليوم تخوم مستودعات ذخيرة يسيطر عليها الثوار.

وقد عزز الثوار في أجدابيا تمركزهم على مشارف المدينة تحسبا للهجمات التي يمكن أن تشنها كتائب القذافي الأمنية، في حين وصل مئات من المتطوعين من مختلف المدن "المحررة" في شرقي البلاد إلى أجدابيا لتعزيز دفاع الثوار عليها.

وقد عزز الثوار مراكزهم الدفاعية أيضا في البريقة والعقيلة بالأسلحة الثقيلة والمقاتلين الذين انتشروا على نقاط المواجهة لردّ أي هجوم لكتائب القذافي.

رصاص بطرابلس

وفي حي تاجوراء بالعاصمة طرابلس فرقت الكتائب الأمنية بالرصاص والغازات المسلية للدموع متظاهرين مناهضين للقذافي، خرجوا محتجين بعد صلاة الجمعة.

وكان بيان تأسيسي لائتلاف شباب ثورة 17 فبراير قد دعا في الأيام الأخيرة إلى الخروج اليوم بعد صلاة الجمعة في مظاهرات ضد القذافي في كل الساحات المقابلة لمساجد طرابلس.

وفي السياق منعت السلطات الليبية الإعلاميين من مغادرة فندق يتجمعون به في جنوب طرابلس لتغطية الاحتجاجات عقب صلاة الجمعة.

وبررت السلطات ذلك بالقول إن وجود الإعلاميين في أوساط المتظاهرين "سيؤجج العنف"، حسب ما قال المتحدث باسم الحكومة الليبية موسى إبراهيم.

وذكر إعلاميون لوكالة رويترز للأنباء أن مناطق محيطة بالفندق الذي يضم نحو 130 من مراسلي الصحف ووكالات الأنباء شهدت إطلاق نار وصفه المتحدث الليبي بأنه "محاولة من المتمردين لتخريب البلاد".

المصدر: الجزيرة + وكالات 4 /3/2011[/hide-show]
حنان
Senior Member
Senior Member
 
مشاركات: 372
اشترك في: 07 ديسمبر 2008 00:40
مكان الإقامة: Egypt
الجنس: Female
الإحصائيات والأدوات:
Get more followers

Re: احتجاجات في مدينة بنغازي الليبية وإصابات في صفوف المتظاه

مشاركةبواسطة Cyrin » 06 مارس 2011 16:18

فتح معركة الشرعية في ليبيا

المجلس يعين مفاوضين مع الخارج ويرفض التدخل الأجنبي > مجزرة في الزاوية وصد هجومين > أوباما يستعجل البنتاغون لإعداد خطة عسكرية لوقف «حمام الدم»


Image
خريطة موجودة في مقر عمليات الثوار في بنغازي.. ويوضح اللون الأحمر المراكز التي يسيطر عليها الثوار واللون الأخضر المراكز التي تسيطر عليها قوات القذافي (تصوير: عبد الستار حتيتة)

فتح المجلس الوطني الانتقالي الذي شكلته المعارضة الليبية في بنغازي, معركة الشرعية في ليبيا بعد أن أعلن رئيسه مصطفى عبد الجليل أن المجلس هو «الممثل الوحيد والشامل لكامل مناطق البلاد» إثر أول اجتماع عقده أعضاء المجلس. ورفض عبد الجليل في مؤتمر صحافي عقده مساء أمس في أحد فنادق بنغازي «أي تدخل أو وجود عسكري» أجنبي في ليبيا. وقال إن المجلس «يستمد شرعيته من مجالس الشباب الثوري في كل المدن المحررة وحتى الأخرى التي ستحرر» لاحقا. وأكد عبد الجليل وهو وزير العدل الليبي السابق الذي انشق عن النظام, أن المجلس فوض كل سفراء ليبيا الذين استقالوا وممثليها في الأمم المتحدة والجامعة العربية لتمثيل المجلس الانتقالي في الخارج. وعين المجلس مسؤولا عسكريا وآخر لإدارة الأزمة والتعامل مع الوضع الحالي. كما فوض المجلس هذين المسؤولين «التفاوض مع الخارج من أجل التوصل إلى الاعتراف الدولي بالمجلس الانتقالي».

[hide-show]وفيما بات ثوار ليبيا على مشارف مدينة سرت مسقط رأس العقيد معمر القذافي، قال معارضون إنهم يسيطرون على مدينة الزاوية الليبية بعد صدهم لهجومين أمس للقوات الموالية للقذافي التي استخدمت الدبابات والمدفعية لاستعادة بلدة استراتيجية بالقرب من العاصمة.

وتحدثوا عن وقوع مجزرة في الزاوية نتيجة للقذف العنيف من قبل قوات النظام.
ومع تصاعد العمليات في الداخل، صعد المجتمع الدولي الضغط على النظام الليبي. فقد قال مسؤولون أميركيون إن الرئيس باراك أوباما استعجل «البنتاغون» لوضع خطة عسكرية لوقف ما وصفوه بأن ليبيا ستشهد «حمام دم» إذا استمر ضرب القذافي للمعارضين. وقال جاي كارني، المتحدث باسم البيت الأبيض بأن أوباما يتابع أحداث ليبيا أولا بأول. وكشف وزير الخارجية الفرنسي ألان جوبيه أن باريس ولندن تعملان معا في مجلس الأمن الدولي لاستصدار قرار يتيح إقامة منطقة حظر جوي فوق ليبيا.

بنغازي: عبد الستار حتيتة القاهرة: خالد محمود واشنطن: محمد علي صالح باريس: ميشال أبو نجم - الشرق الأوسط 6 مارس 2011[/hide-show]
ليس لديك الصلاحيات الكافية لمشاهدة الملفات المرفقة مع هذه المشاركة.
Cyrin
Senior Member
Senior Member
 
مشاركات: 379
اشترك في: 30 ديسمبر 2008 12:50
مكان الإقامة: Palestinian Territories
الجنس: Female
الإحصائيات والأدوات:
Get more followers

Re: احتجاجات في مدينة بنغازي الليبية وإصابات في صفوف المتظاه

مشاركةبواسطة Cyrin » 06 مارس 2011 16:34

مقاربة للخريطة الليبية نفطيا وسكانيا

كانت تتشكل من 3 أقاليم كبرى.. مزقها الأميركيون لتسهيل السيطرة على النفط


حصلت ليبيا على استقلالها في عام 1951 تحت إشراف الأمم المتحدة على أساس 3 ولايات (أقاليم)، وكان لكل إقليم عاصمة وحكومة محلية ومجلس محلي، وهي: إقليم طرابلس في الغرب وعاصمته طرابلس، إقليم برقة في الشرق وعاصمته بنغازي، وإقليم فزان في الجنوب وعاصمته سبها.

[hide-show]وبحسب باحثين ليبيين، فإن هذا التقسيم الإداري كان ممتازا بالنسبة لليبيين ويتوافق مع طبيعتهم، إلا شركات النفط الأميركية، التي قدمت على ليبيا في الستينات من القرن الماضي، وعمدت إلى إنهائه، وعملت على توحيد البلاد وجعل طرابلس العاصمة لها، لكي يسهل لها السيطرة على النفط من جهة واحدة. وكان ذلك تحديدا عام 1963. وإثر ذلك ألغيت الأقاليم الثلاثة، وتحولت ليبيا إلى 10 محافظات كبيرة، اعتمدت من حيث الكثافة السكانية، وكبر المساحة.

> مدن الكثافة السكانية:

يسكن طرابلس العاصمة نحو ثلث سكان ليبيا. تليها في ذلك بنغازي، ثم مصراتة فالزاوية، وسبها، والبيضا، والخمس. وهناك مدن كبيرة وشهيرة، لكنها لا تتمتع بكثافة سكانية مثل: طبرق، ودرنة، وأجدابيا، والبريقة، وسرت، وزليتن، وسبراطة، وزوارة.

وأهم المدن في الغرب بالقرب من تونس هي غريان، بعدها مباشرة مدينة كاباو (عاصمة الأمازيغ في ليبيا).

ومن أشهر مدن الجنوب، مدينة غدامس التي تعد من أقدم الواحات في العالم، وهي مدينة سياحية، وبها آثار قديمة، وسكانها من الطوارق، وتوجد بالقرب من مدينة «أوباري» عاصمة الطوارق في ليبيا. وفي أقصى الجنوب توجد مدينة «غات»، وهي مدينة سياحية شهيرة، وبها مطار دولي مربوط بأوروبا، لكونها تقع في جبال تاسيلي، وهي جبال مليئة بالكهوف التي تحوي رسومات ما قبل التاريخ.

وفي الوسط الجنوبي، توجد منطقة «الجفرة»، وعاصمتها مدينة «هون»، وهي المقر الرئيسي للقيادة العسكرية للجيش الليبي. أما في الجنوب الشرقي بالقرب من واحة سيوة المصرية فتوجد الكفرة وهي مدينة كبرى، وتقاطع أيضا مع الحدود السودانية.

> المدن النفطية:

يتركز النفط بشكل أساسي في منطقة وسط وشرق ليبيا، ويقابلها على البحر المتوسط خليج سرت. كما يوجد الكثير من الحقول في البحر بعدد من المدن.. أما بالنسبة للمدن الليبية من حيث الأهمية النفطية فهي على النحو التالي:

1 - طبرق: وهي ميناء نفطي، ويوجد بها أكبر شركات النفط في ليبيا، شركة (B.B) الإنجليزية الهولندية، وقد تم تأميمها، وسميت شركة «الخليج» وتصدر نفطها عبر ميناء طبرق.

2 - منطقة البريقة: وهي المنطقة الرئيسية في تصدير النفط في ليبيا، وتقع في جنوبها منطقة تسمى «زلطن»، وهذه محاطة بأهم الحقول النفطية، وكل نفطها يذهب إلى ميناء البريقة الذي يعد أقدم ميناء في ليبيا، وقد افتتح رسميا في عام 1961.

3 - الزاوية: يوجد بها أكبر معمل تكرير للنفط في ليبيا، وبجوارها توجد قرية صغيرة شهيرة اسمها «ميليت»، وتعتبر منطقة تجمع وميناء للغاز الطبيعي، وافتتحت منذ 3 سنوات (فتحها العقيد الليبي معمر القذافي ورئيس الوزراء الإيطالي برلسكوني).

4 - رأس لانوف: وتوجد بها المعامل الكبرى للصناعات النفطية في ليبيا، وتعد أيضا ميناء للتصدير.

القاهرة: جمال القصاص - الشرق الأوسط 6 مارس 2011[/hide-show]
Cyrin
Senior Member
Senior Member
 
مشاركات: 379
اشترك في: 30 ديسمبر 2008 12:50
مكان الإقامة: Palestinian Territories
الجنس: Female
الإحصائيات والأدوات:
Get more followers

Re: احتجاجات في مدينة بنغازي الليبية وإصابات في صفوف المتظاه

مشاركةبواسطة LoLiTa » 06 مارس 2011 16:45

لطلب المساعدة بإنقاذ النظام ...

يديعوت: أنباء عن زيارة مفاجئة لـ"سيف الإسلام" لإسرائيل


القدس - ذكرت صحيفة يديعوت أحرنوت، الإسرائيلية أنه قد ترددت أنباء وفقا لمصادر دبلوماسية إسرائيلية رفيعة وثيقة الاطلاع بالشأن الليبي بأن سيف الإسلام، نجل العقيد معمر القذافي، قام قبل يومين بزيارة خاطفة ومفاجئة إلى إسرائيل لطلب المساعدة لإنقاذ النظام.

[hide-show]وقالت الصحيفة العبرية إنه بحسب مصدر ليبية أخرى تحدثت لوسائل إعلام عربية فإن العلاقة بين سيف الإسلام وإسرائيل تطورت كثيراً خلال الأزمة الحالية وسط أنباء عن تولى شركات أمنية إسرائيلية نشطة في تشاد تجنيد مرتزقة وإرسالهم إلى ليبيا محققة مكاسب بمليارات الدولارات.

وكشفت يديعوت عن أن سيف الإسلام طلب من قيادات أمنية إسرائيلية رفيعة مساعدات عسكرية كذخائر وأجهزة المراقبة الليلية فضلا عن صور بالأقمار الصناعية، وفى المقابل، تعهد بتطوير العلاقات بين طرابلس وتل أبيب أو ما قد يبقى منها تحت سلطته مع إسرائيل في المجالات السياسية والاقتصادية.

وفى سياق آخر، كانت قد كشفت مصادر ليبية معارضة لـ صحيفة "الرأي الكويتية" أن مجموعة من الخبراء الإسرائيليين وصلت إلى ليبيا على متن طائرة كبيرة خاصة هبطت في مطار "سرت" قبل أيام لمساعدة نظام العقيد معمر القذافي على استعادة زمام الأمور ميدانيا ضد حركة الثورة العارمة التي تشهدها البلاد.‬

05-03-2011[/hide-show]
LoLiTa
Senior Member
Senior Member
 
مشاركات: 332
اشترك في: 07 ديسمبر 2008 00:21
مكان الإقامة: Jordan
الجنس: Female
الإحصائيات والأدوات:
Get more followers

Re: احتجاجات في مدينة بنغازي الليبية وإصابات في صفوف المتظاه

مشاركةبواسطة Venus » 06 مارس 2011 17:20

القذافي - نهاية عهد أقدم زعيم عربي؟

نهاية عهد القذافي؟ سيناريو تغيير النظام يتعزز لحظة بعد لحظة:

العقيد معمر القذافي الذي يصف نفسه بملك ملوك أفريقيا هو أقدم زعيم عربي ويحكم ليبيا منذ أربعة عقود وتحديداً منذ العام 1969 حين استولى على الحكم بانقلاب عسكري. حسب المؤشرات الميدانية والسياسية الواردة من ليبيا منذ نهاية الأسبوع الماضي , القذافي البالغ من العمر 68 عاماً يقترب من نهاية حياته السياسية وليبيا قد أصبحت من أبرز المرشحات لتكرار سيناريو مصر وتونس. وهل انتهى بالفعل عهد القذافي ؟ سؤال وجهناه إلى البروفسورة يهوديت رونين الخبيرة في الشؤون الليبية في جامعتي تل أبيب وبر– إيلان في الحديث الخاص الذي أدلت به إلى محرر الشؤون الشرق أوسطية يوسي نيشر.

البروفسورة يهوديت رونين تعتقد بأنه من السابق لأوانه الإجابة عن هذا السؤال في المرحلة الراهنة: القذافي يدير في هذه اللحظات حربا شاملة ضد المعارضين له ولنظامه. والسؤال الكبير المطروح حالياً: هل سيتخلى عن منصبه لصالح نجله سيف الإسلام أم لصالح ممثلين آخرين عن النظام؟ أم هل سيحل محله ممثلون عن اللجان الثورية أو عن الجيش أو قوات الأمن. ليس بالضرورة أن يتم تغيير النظام في ليبيا ولكن هذا السيناريو يتعزز خلال اليومين الماضيين.

[hide-show]المتظاهرون: لا قيادة واضحة في المرحلة الراهنة:

البروفسورة يهوديت رونين تعتقد بأنه كما جرى في الموجات الاحتجاجية الشعبية الأخيرة التي شهدها العالم العربي, لا يمكن الإشارة إلى قيادة موحدة في تظاهرات ليبيا, بل يمكن الحديث عن عملية تنظيم التظاهرات والمتظاهرين والتوجيه الدعوات للخروج إلى الشوارع عبر الشبكات الاجتماعية على شبكة الانترنت. ولا يمكن الحديث في المرحلة الراهنة عن قيادة بديلة, علما بأنه إذا كانت تظهر بوادر لمثل هذه القيادة فمن الواضح أن النظام كان يقدم على قمعها وعدم السماح لها بتعريضه للخطر.

المعارضة: الشارع والحركة الإسلامية:

يمكن تقسيم تحالف القوى المعارضة لنظام القذافي إلى مجموعتين رئيسيتين:
المجموعة الأولى: الشارع – الشباب والمثقفون وغير المثقفين, هؤلاء الذين يريدون المشاركة في العملية السياسية والذين يسعون إلى التعبير عن رأيهم بحرية.
المجموعة الثانية: المعارضة الإسلامية: خلال التسعينيات, وقت صعود الإسلام المتطرف في عدد من الدول العربية, لا سيما منها في بعض الدول المجاورة لليبيا وتحديداً مصر والجزائر والسودان, المعارضة الليبية ارتدت هي الأخرى حلة الإسلام المتشدد مطالبة بإسقاط من وصفته بالكافر, وذلك رغم أن القذافي مسلم وكان يسعى إلى تعزيز القيم الإسلامية وفعل ما في وسعه لتعزيز مكانته ليس في ليبيا فحسب, بل في القارة الأفريقية أيضا.

سيف الإسلام : خيار القذافي لخلافته...ولكن....

عائلة القذافي تنتمي إلى قبيلة القذافي. العقيد معمر القذافي تزوج مرتين: الزوجة الأولى تدعى فتحية وأنجب منها ابنه محمد. الزوجة الثانية: الممرضة السابقة صفية فركاش التي أنجب منها سبعة أبناء. وسيف الإسلام (الابن الثاني للعقيد القذافي, والأكبر من صفية فركاش) البالغ من العمر 38 عاماً كان منذ سنوات ليست قليلة الخيار الأفضل بالنسبة للعقيد القذافي لخلافته في السلطة, ولكن القذافي امتنع عن تأكيد ذلك وذلك لأنه كان يدعي دائما بان ليبيا جماهرية ديمقراطية لا يديرها شخص واحد. ولكن رغم ذلك القذافي قد اتخذ القرار ( ليس علنياً) بان يكون سيف الإسلام خليفته. ولذلك شهدت الفترة الأخيرة ( حتى قبل اندلاع موجة الاحتجاجات الراهنة) خلافات وجدلاً حول مسألة خلافة سيف الإسلام لوالده في الحكم. وجاء الاستياء من هذا الخيار أولا من صفوف عائلة القذافي حيث اعتبر عدد من أبناء الزعيم الليبي الآخرين أنفسهم مرشحين لخلافة والدهم في الحكم أيضا. ولكن الاستياء من فكرة خلافة سيف الإسلام لوالده لم يقتصر على الصعيد العائلي وإنما شمل أيضا بعض الأوساط السياسية. على هذه الخلفية اضطر سيف الإسلام خلال السنوات القليلة الماضية إلى عدم إبراز نفسه كالشخص المرشح لخلافة والده. ولكن اليوم في المرحلة الراهنة يقف سيف الإسلام على رأس المعسكر الذي يدير الحرب ضد المعارضين لنظام القذافي.

القذافي والغرب: مصالح مشتركة

يمكن القول أن القذافي شكل في الآونة الأخيرة حليفاً للغرب في مجالات ذات أهمية وعلى رأسها:
أولا – ليبيا تشكل الدولة الرئيسة التي تزوَد أوروبا بالنفط.
ثانياً – ليبيا تعاونت مع أوروبا في مواجهة موجات الهجرة إلى القارة الأوروبية, وذلك على الأراضي الليبية وقبل تدفق المهاجرين على شواطئ أوروبا الجنوبية.
ثالثاً – ليبيا القذافي تعاونت مع الغرب في مواجهة الإسلام المتطرف وعلى رأسه تنتظم القاعدة.
رابعاً – الملف النووي – ليبيا تخلت منذ العام 2003 وبضغوط أمريكية عن برامجها لإنتاج أسلحة نووية.
على هذه الخلفية, وعكس ما جرى بالنسبة لمصر,الموقف الأمريكي من الأحداث الراهنة في ليبيا ابعد ما يكون عن الحزم ويكتفي بتصريحات مستنكرة لاستخدام القوة ضد المتظاهرين من جهة ومؤيدة لحرية التعبير من جهة أخرى, ولكن الدول الغربية كانت تفضل بقاء النظام الحالي في ليبيا مع تعديلات وإصلاحات ديمقراطية.

يوسي نيشر محرر الشؤون الشرق أوسطية 21.02.11[/hide-show]
Venus
Senior Member
Senior Member
 
مشاركات: 344
اشترك في: 07 ديسمبر 2008 00:32
مكان الإقامة: Tunisia
الجنس: Female
الإحصائيات والأدوات:
Get more followers

السابقالتالي

العودة إلى الـشـرق الأوسـط

المتواجدون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر

cron
This site is hosted by Free-Forums.org - get a forum for free. Get coupon codes.
MultiForums powered by echoPHP phpBB MultiForums